غوانزو، الصين، 25 أبريل 2022 / PRNewswire / — تنعقد الدورة الحادية والثلاثين بعد المائة (131) من معرض كانتون عبر الإنترنت في المدّة من 15 إلى 24 أبريل بمشاركة أكثر من 25000 جهة عارضة من داخل الصين وخارجها. ونظرًا لعقد فعاليات هذه الدورة عبر الإنترنت، فإنّ استخدام المنصة السحابية للمعرض يُعدّ وسيلة مهمّة للعارضين والمشترين تسهم في تعزيز التعاون بين المشاركين وإيجاد المزيد من الفرص لتنمية الأعمال التجارية.

تواصل فوري مع المشترين في أيّ وقت وفي أيّ مكان

 عقب اختتام فعاليات حفل افتتاح معرض كانتون مباشرة، بدأ وانغ جين، ممثل شركة Orans Sanitary Ware ، بثًا ترويجيًا مباشرًا استمر لمدّة ساعة اصطحب خلاله المشاهدين في جولة في صالة العرض الخاصّة بالشركة واستعرض أحدث منتجاتها، ثمّ انتقل إلى ورشة العمل الخاصّة بالشركة لتعريف المشاهدين بعمليات تصنيع المنتجات. وخلال البث، أبدى أحد المشترين من بنغلاديش رغبته في شراء أحد منتجات الشركة، فطلب وانغ من أحد مهندسي تصميم المنتجات بالشركة تصميم المنتج المطلوب على الفور. ونظرًا لأنّ جميع خطوات عملية التصميم كانت تُبث بثًا مباشرًا، فقد تمكّن المشتري من المشاركة في عملية تصميم المنتج. وبعد التفاوض مع المشتري على القيمة المطلوبة للمنتج، أبرمت الشركة معه أول صفقة دولية لها في المعرض بقيمة 300000 دولار أمريكي.

صالات عرض ذات تصميمات متميّزة تسهم في تعزيز الأعمال التجارية

وبالإضافة إلى المساحات الخضراء ووسائل الإضاءة ذات الأشكال السحابية التي يتميّز بها معرض كانتون وتتناغم مع الشكل الافتراضي لهذه الدورة، فقد كان أكثر ما لفت نظر المراسل الذي غطى فعاليات الدورة خلال جولته في صالة العرض الخاصّة بشركة Guangzhou Textiles القابضة المحدودة وجود لوحة قماشية ضخمة مبهرة لمنظر طبيعي. وقد ذكر هوانغ يوتونغ، وهو مهندس يعمل في مركز البحث والتطوير بالشركة، أنّ هذه المشاركة تُعدّ الخامسة للشركة في معرض كانتون الافتراضي. واستنادًا إلى خبرتها المكتسبة من مشاركتها في الدورات الأربع الافتراضية السابقة للمعرض، فقد حوّلت الشركة مركزها للبحث والتطوير إلى قاعة عرض في دورة هذا العام؛ منشئة بذلك مساحة خارجية ذات منظر طبيعي باستخدام قطع من المنسوجات. وقد صُنعت لوحة المنظر الطبيعي المذكورة -التي سبق استخدامها كستارة لمسرح- من أجزاء قماش متبقية من إنتاج الشركة اليومي من المنسوجات. كما أشار موظفون آخرون في الشركة إلى أنّ صالة العرض لهذا العام تتميّز بتصميم صديق للبيئة؛ وهو ما أثار إعجاب المشترين من الأجانب.

وقالت ماغي بو، نائبة المدير العام لمكتب الشؤون الخارجية لمعرض كانتون: “إنّ عقد هذه الدورة للمعرض عبر الإنترنت يُعدّ وسيلة مبتكرة تسهم في تعزيز الاقتصاد الرقمي، كما يُعدّ وسيلة عملية مناسبة في ظل جائحة كوفيد-19. وسيواصل معرض كانتون العمل على تحديث منصته عبر الإنترنت وتطويرها باستخدام أدوات مُحسّنة لمساعدة العارضين على توسيع أعمالهم التجارية وإبرام صفقات مربحة للجميع عبر الإنترنت”.

للتسجيل في المعرض، يُرجى زيارة: https://www.cantonfair.org.cn/en-US/register/index#/foreign-email

By admin